منوعات

مرسيدس AMG تتمسك بمحركات الاحتراق الداخلي حتى 2031

على الرغم من التوجه الكهربائي للشركة، أكدت مرسيدس على أن قسمها AMG سيتمسك بمحركات الاحتراق الداخلي لعقد قادم.

وحسب موقع “موتور وان” المختص بأخبار السيارات، صرح “فيليب سكيمر”، رئيس قسم تصنيع المحركات عالية الأداء بمرسيدس، AMG، على أن قسمه متمسك بطرح سيارات عاملة بمحركات V8 للسنوات العشر القادمة.

وخلال عام 2021 قدمت ماركة مرسيدس مجموعة متميزة من السيارات الكهربائية الجديدة كليا، كان منها موديل EQS.

ونقل “موتور وان” تصريحات لـ”سكيمر” أكد خلالها أن قسم AMG، سيقدم للأسواق داخل وخارج الولايات المتحدة سيارات عاملة بمحرك V8 توربيني مزدوج ذو سعة 4 لترات.

ذلك في الوقت الذي بدأت به شركات سيارات كبرى تعلن رسميا عن تخليها عن مثل هذا النوع من المحركات بسياراتها المستقبلية وبشكل تدريجي.

مرسيدس تدهس الشرائح

وتتوقع شركة مرسيدس بنز لصناعة السيارات التابعة لمجموعة دايملر الألمانية استقرار المبيعات خلال الربع الأخير من العام الجاري.

تأتي التوقعات في الوقت الذي ما زالت مرسيدس تستهدف فيه تحقيق نمو في عائداتها بأكثر من 10%، رغم استمرار الاضطرابات الناجمة عن نقص إمدادات الرقائق الإلكترونية اللازمة لصناعة السيارات.

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء، عن هارالد فيلهيم المدير المالي لمجموعة دايملر القول إنه في حين زادت حدة أزمة نقص إمدادات الرقائق نتيجة توقفات المصانع في ماليزيا مؤخرا، ما زال الطلب على سيارات مرسيدس الفارهة قويا في الصين وأوروبا وأمريكا الشمالية.

أضاف “نتوقع حاليا مبيعات أكثر من المعتاد خلال الربع الأخير من العام الحالي وربما تكون عند مستوى المبيعات في الربع الأول أو الثانى لكنها ستظل أقل كثيرا من خططنا السابقة”.

وأشار إلى أن قطاع مرسيدس بنز ما زال يستهدف تحقيق هامش أرباح تشغيل يتراوح بين 10 و12% خلال العام الجاري.

كان أولا كالمينصو الرئيس التنفيذي لدايملر قد حذر في وقت سابق من الشهر الحالي من أن نقص إمدادات الرقائق يمكن أن يؤدي إلى تراجع كبير في المبيعات خلال الربع الثالث من العام الجاري.

وحذر من أن أزمة نقص الرقائق لن تنتهي تماما خلال العام المقبل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق