أخبار الشركات

رئيس “تويتر” يشعل المنافسة مع “سبوتيفاي” و”أبل ميوزيك”.. اعرف ماذا فعل؟

أشعل جاك دروسي، رئيس التنفيذي لشركة “تويتر”، المنافسة مع منصات الموسيقى العالمية، “سبوتيفاي” و”أبل ميوزيك”، بالاستحواذ على “تايدل”.

وأعلنت مجموعة “سكوير” للدفع الرقمي بإدارة “جاك دورسي”، وهو أيضا رئيس “تويتر”، الخميس، استحواذها على منصة “تايدل” الموسيقية للبث التدفقي المملوكة لنجم الراب “جاي زي”.

الاقتصاد والموسيقى

وستدفع “سكوير” 297 مليون دولار بصورة أموال نقدية وأسهم للحصول على أكثرية الأسهم في “تايدل”، وذلك حسب وكالة فرانس برس.

وأشارت الشركة في بيان إلى أن “هذا الاستحواذ يوسع الاستراتيجية العمودية التي تعتمدها سكوير إلى هدف جديد: الموسيقيون”.

ولفت “دورسي” عبر حسابه على “تويتر” إلى أن “هذا الأمر يُختصر بفكرة بسيطة تقوم على إيجاد طرق جديدة لدعم عمل الفنانين”.

وأضاف “الأفكار الجديدة تظهر عند التقاطعات، ونعتبر أن ثمة صلة قوية بين الموسيقى والاقتصاد”.

المنافسة تشتعل

ويشعل شراء رئيس تويتر، منصة “تايدل”، المنافسة مع منصات الموسيقي العالمية، التي حققت نجاحا أكبر لارتباطها بشركات تقدم خدمات أكثر.

وكان “جاي زي”، واسمه الحقيقي “شون كوري كارتر”، قد اشترى “تايدل” في مقابل حوالي 56 مليون دولار سنة 2015، غير أن الخدمة لم تنجح  بالمقارنة “سبوتيفاي” و”أبل ميوزيك”.

ويملك نجوم آخرون في عالم الموسيقى أسهما في الشركة، بينهم مادونا، وأليشا كيز، وريهانا، وبيونسيه، زوجة جاي زي.

أما “تايدل” التي تضم مكتبتها الموسيقية أكثر من 70 مليون أغنية و250 ألف فيديو، فتؤكد أنها تتميز عن منافسيها من خلال تقديمها عن طريق اشتراك بقيمة 19.99 دولارا، تجربة سمعية مميزة “بجودة صوت عالية”.

وتتيح المنصة للمستخدمين في حوالي 50 بلدا اشتراكا بقيمة أدنى مقابل 9.99 دولارات شهريا.

مساعدة أفضل للفنانين

وكتب “جاي زي” عبر تويتر “منذ البداية، قلت إن “تايدل” أكثر من خدمة موسيقية عبر البث التدفقي، وبعد 6 سنوات، بقيت منصة تدعم الفنانين في كل مرحلة من مسيرتهم”.

وأضاف:”الفنانون يستحقون أدوات أفضل لمساعدتهم في مسيرتهم الإبداعية”.

ولفت الفنان الذي سينضم إلى مجلس إدارة “سكوير” إلى أن “هذه الشراكة ستغير المعادلة لكثيرين”.

وفي بورصة نيويورك، تراجع سهم “سكوير” بنسبة تقرب من 2 % في التداولات 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق