حوادث

انفجاران قرب منطقة حي القاهرة وسط بغداد

شهدت العاصمة العراقية، في وقت مبكر من صباح الأربعاء، انفجارين متتاليين قرب منطقة حي القاهرة، وسط بغداد.

وقال مصدر أمني، لـ”العين الإخبارية”، إن “انفجارين متتاليين وقعا في وقت مبكر من صباح الأربعاء، قرب منطقة القاهرة وجامع النداء وسط بغداد، تلاهما إطلاق نار كثيف”.

وأكد المصدر أن “السبب وراء الانفجار غير معروف حتى الآن”، ولم يوضح إن كانت هناك خسائر أم لا.

وتتصاعد حدة الانفجارات في بغداد مؤخرا، حيث سقط، الإثنين، صاروخان داخل المنطقة الخضراء، وأفادت خلية الإعلام الأمني، حينها، بأن الصاروخين لم يسفرا عن وقوع إصابات.

وأعلن البيان العثور على منصات إطلاق الصواريخ التي استهدفت المنطقة الخضراء، موضحا أن الصواريخ أطلقت من منطقة حي السلام.

وتأتي تلك التفجيرات بعد نحو أسبوع، من هجمات صاروخية استهدفت مطار أربيل وقاعدة الحرير العسكرية التابعة لقوات التحالف الدولي في إقليم كردستان، في هجوم هو الأعنف منذ أعوام.

وأسفرت تلك الهجمات عن مقتل شخصين عراقيين، أحدهما متعاقد مع قوات التحالف الدولي، والآخر فلاح، توفي، متأثراً بجراحه عند أحد مستشفيات أربيل، فيما جرح 4 آخرون

وتبنى الهجوم الصاروخي فصيل مليشياوي يتبع إيران، يدعى “سرايا أولياء الدم”، فيما توعدت قيادة التحالف الدولي ووزارة الدفاع الأمريكية بمزيد من الإجراءات لمواجهة خطر تلك العمليات.

وجاءت الهجمات الأخيرة في وقت يجري فيه وزيرا الداخلية والخارجية العراقيان، زيارة إلى العاصمة السعودية، الرياض، لتعزيز أطر التعاون العسكري والدبلوماسي فضلاً عن مجالات أخرى.

ويرى مراقبون، أن تلك الهجمات ليست بعيدة عن تحرك بغداد نحو الرياض والتسريع بعودة العراق إلى الحاضنة الخليجية والتي تتقاطع مع مصالح بعض القوى والمليشيات المسلحة ذات الارتباط الإيراني.

وشهدت العاصمة بغداد، أواخر الشهر الماضي، انفجارين انتحاريين في ساحة الطيران بمنطقة الباب الشرقي، أوديا بحياة 32 شخصا وإصابة 110 آخرين.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق