دولي

لبنان يتوعد تركيا بعد فضيحة المنتجات المزورة

كشفت وزارة الصناعة اللبنانية عن قيام بعض الدول من بينها تركيا بالترويج لمنتجاتها في بعض الأسواق على أنها من صنع بلاد الأرز.

وتوعدت الصناعة اللبنانية، في بيان مساء اليوم بمقاضاة تلك الدول.

وفي البيان، قالت الوزارة اللبنانية، إنها تملك معلومات موثقة تظهر بوضوح لجوء تركيا وبعض الدول الأخرى إلى خداع المستهلكين في الأسواق الخارجية باعتماد شعارات وتسميات على منتجات غذائية توحي بأنها صناعة لبنانية.

وأكدت “هذا التعدي يشكل جريمة بحق سيادة لبنان واقتصاده وصناعته،وستعمل بالتعاون مع البعثات الدبلوماسية اللبنانية في الخارج لمتابعة هذا الملف “

وأضافت “هذه القرصنة تتسبب في المزيد من إغلاق المصانع اللبنانية وتراجع عائدات الاقتصاد الوطني وخسارة للمصدرين”

ويشهد لبنان منذ عام 2019 أسوأ أزمة اقتصادية ومالية منذ عقود حيث سجل تراجع لاجمالي ناتجه المحلي بنسبة 19,2 بالمئة في 2020، فيما تخطت نسبة التضخّم المئة بالمئة وارتفعت نسبة الفقر بين السكان بشكل كبير.

ووفق تقديرات البنك الدولي، يعيش 45 بالمئة من السكان تحت خط الفقر، و22 بالمئة تحت خط الفقر المدقع، فيما تشير احصاءات أخرى أن الرقم ارتفع في الأشهر الأخيرة الماضية.

وتضاعف الأزمة السياسية وجائحة كورونا من الوضع الاقتصادي المتردي حيث اضطرت الدولة مرات عدة الى فرض اقفال شامل أوقف عمل المؤسسات والشركات وكان آخرها تلك التي فرضتها يوم الخميس الماضي لمدة 11 يوما، بعد انتشار غير مسبوق للوباء في المجتمع اللبناني.

ووافق البنك الدولي على تقديم مساعدات طارئة لفقراء لبنان بقيمة 246 مليون دولار على شكل تحويلات مالية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق