رياضة

برشلونة ضد أتلتيك بيلباو.. هل يتلقى رفاق ميسي صفعة مزدوجة؟

يحتضن ملعب لا كارتوخا بمدينة إشبيلية، نهائي كأس السوبر الإسباني مساء يوم الأحد، والذي يجمع برشلونة ضد أتلتيك بيلباو.

وتأهل البارسا إلى المباراة النهائية بتجاوزه عقبة ريال سوسيداد في نصف النهائي بشق الأنفس، وذلك بالفوز عليه بركلات الترجيح بنتيجة 3-2 بعد انتهاء المباراة بوقتيها الأصلي والإضافي بالتعادل 1-1. 

أما الفريق الباسكي، فضرب موعدا مع نظيره الكتالوني بعدما أطاح بحامل اللقب ريال مدريد عبر الفوز عليه بنتيجة 2-1.

صفعة مزدوجة

أتلتيك بيلباو يطمح لمواصلة تحقيق المفاجآت بإسقاط برشلونة في المباراة النهائية، بعدما أطاح بغريمه الأزلي ريال مدريد من المربع الذهبي.

ويخشى رجال المدرب الهولندي رونالد كومان، السقوط ضحية لبلباو على طريقة فريق العاصمة الإسبانية، الذي لم يستطع تجاوزه بعدما مُني مرماه بثنائية خلال الشوط الأول.

كما أنه حال فوز بيلباو باللقب على حساب البارسا، فإنه سيوجه إليه صفعة جديدة بعد 6 سنوات من الضربة الأولى.

وتعود هذه الصفعة لعام 2015، حينما نجح بيلباو في توجيه ضربة مفاجئة لرفاق ليونيل ميسي في ذهاب كأس السوبر، بالتفوق عليهم برباعية دون رد.

وكان السوبر الإسباني يقام بنظام الذهاب والعودة آنذاك، قبل تعديل لوائح البطولة في 2020 بمنح الفرصة لمشاركة 4 فرق، هي بطلي الليجا وكأس الملك، ووصيفيهما.

ولم يستطع برشلونة رد الصفعة للفريق الباسكي في جولة الإياب، التي انتهت بالتعادل بهدف لكل منهما داخل ملعب كامب نو، ليظفر بلباو باللقب آنذاك.

ويأمل رجال كومان في رد الدين لأتلتيك بيلباو عبر حرمانه من التتويج باللقب الثالث في تاريخه بعد لقبي 1984 و2015، وبذلك سيتجنب الفريق تلقي صفعة ثانية على يد الفريق الذي حرمه من اللقب قبل 6 سنوات.

ويسعى برشلونة جاهدا لاستعادة لقب السوبر، الغائب عنه منذ 2018، ليعزز رقمه القياسي المسجل في البطولة بفوزه باللقب الـ14 في تاريخه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق