عربي

رجال أردوغان يتنافسون للاستيلاء على قطعة أرض تطل على البحر الأسود

كشف خلاف بين قيادين بحزب العدالة والتنمية التركي الحاكم عن حالة فساد جديدة تدور داخل أروقة الحزب الذي يتزعمه الرئيس رجب طيب أردوغان، ويتنازع فيها القياديان للاستيلاء على قطعة أرض تطل على البحر الأسود مملوكة للدولة التركية.

الحكاية بدأت حين قرر رئيس بلدية أردشين السابق بمدينة ريزة عن حزب أردوغان، هاكان جولتاكين، منح مؤسسة أردشين للتربية والثقافة «خاصة»، قطعة أرض تطل على البحر الأسود بهدف إقامة مشروع ثقافي، لم يعلن عنه حتى الآن.

وبعد أن تولى القيادي بحزب العدالة والتنمية أفني كاهيا، رئاسة البلدية ذاتها، ألغى قرار سابقه، بزعم مخالفته للقانون الذي يمنع منح أي أراض دون دفع الرسوم القانونية، وخطط  كاهيا للاستيلاء على الأرض لنفسه.

وأوضحت صحيفة «سوزجو» أن جولتاكين تقدم ببلاغ إلى النيابة العامة في بلاده ضد كاهيا، يتهمه بالاستيلاء على قطعة أرض تطل على البحر الأسود، فيما رد الأخير ببلاغ مماثل يتهمه سابقه بمحاولة الاستيلاء على قطعة الأرض ذاتها وقتما كان رئيسًا للبلدية.

ومؤخرًا، كشف عدد من صحفي تركيا عن تستر القضاء التركي على 5703 حالات فساد لأعضاء الحزب الحاكم، جرى كشفها خلال شهر واحد، ونشرت الصحافة المحلية تقارير عنها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق