فيديوهات

الخيانة بدم تميم.. أبواق الدوحة تطلق حملة لدعم أردوغان بعد مقاطعة المنتج التركى

يبدو أن الخيانة تسرى في دماء النظام القطري، فبعدما حققت دعوات المنتج التركي نجاحا كبيرا، أطلقت أبواق تميم بن حمد أمير الدوحة والمرتمي في أحضان الرئيس التركي، دعوات لدعم تركيا، وكشفت وكالة «DHA» التركية عن إطلاق السلطات القطرية حملة لدعم الإنتاج التركي، بعد الخسائر التي تعرض لها الاقتصاد التركي جراء حملة المقاطعة شبه الرسمية التي أطلقتها المملكة العربية السعودية لحظر المنتجات التركية في المملكة.

وبدأت الدوحة اليوم الخميس، حملتها لإنقاذ الاقتصاد التركي، إذ أطلقت أبواق تميم بن حمد  شعار «اشتر المنتج التركي فقط»، وعلقوا إعلانات للبضائع التركية بجانب علم تركيا.

يأتي ذلك بينما بدأ تجار سعوديون في إزالة منتجات تركية مختلفة من ورق العنب المخلل إلى القهوة والأجبان من رفوف المتاجر بعد دعوات سعودية الى مقاطعة هذه المنتجات.

واشتكى مصدّرون أتراك للمنسوجات وبضائع أخرى مؤخرًا من تأخير مبالغ به في الجمارك السعودية، وأوائل الشهر الجاري، دعا رئيس غرفة التجارة السعودية إلى «مقاطعة كل ما هو تركي»، مؤكدًا أنها «مسؤولية كل سعودي، التاجر والمستهلك، رداً على استمرار العداء من الحكومة التركية على قيادتنا وبلدنا ومواطنينا».

وتواصلت الدعوات لمقاطعة المنتجات التركية على مواقع التواصل الاجتماعي، ردًا على سياسات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وتدخلاته في الشؤون الداخلية لدول المنطقة.

وتفاعل مئات النشطاء العرب على صفحات التواصل الاجتماعي مع هاشتاج «قاطعوا المنتجات التركية»، في الوقت الذي اعترفت فيه عدة شركات تركية بالضرر البالغ الذي وقع عليها إزاء حملات المقاطعة الشعبية التي تستهدف وقف شراء منتجاتها في السعودية، وتوسلت الأطراف المعنية الوصول إلى حل ينقذها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق